السياحة في الهند حيث يحلو السفاري

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تتكشَّف السياحة في الهند عن حضارات قديمة، وثقافة جديرة بالتعرُّف إليها. العرب المسافرون الذين يُخطِّطون لقضاء عطلة عائليَّة مُمتعة في الهند، لا بدَّ لهم من زيارة الأماكن السياحية الآتية، من دون الإغفال عن القيام برحلات السفاري.

مُتنزَّه "بندفغر"

السياحة في الهند حيث يحلو السفاري
يقع هذا المُتنزَّه في ولاية "ماديا براديش"، على بُعد 200 كيلومتر تقريبًا، إلى الشمال الشرقي من مدينة "جابالبور". وتبلغ مساحته 105 كيلومترات مرّبعة، وهو مفتوح للسائحين.
وهناك، يمكن أن يستمتع  المسافرون العرب برؤية النمور، التي تعيش في الوديان الخضر الكثيفة والتضاريس الصخرية، فضلًا عن مجموعة كبيرة من الحيوانات البريَّة، بما فيها الدببة والغزلان والفهود والطيور.
إشارة إلى أنَّ مايو (أيار) ويونيو (حزيران) مفضَّلان للذهاب إلى هذا المتنزَّه لمشاهدة النمور، ضمن رحلات سفاري تنطلق مرَّتين في اليوم، بدءًا من الفجر حتَّى الصباح، ومن منتصف ما بعد الظهر حتَّى غروب الشمس. علمًا أنَّ إغلاق المتنزَّه يتمُّ من 1 يوليو (تموز) حتَّى 30 سبتمبر (أيلول) من جرَّاء الأمطار الموسميّة.
وينقسم هذا المتنزَّه إلى 3 مناطق رئيسة، وقد أصبحت زيارته مكلفة بعض الشيء، في السنوات الأخيرة. فعند الذهاب في رحلة سفاري، يُتوقّع أن يدفع السائح 1800 روبية لاستئجار سيّارة رباعية الدفع، بالإضافة إلى تكلفة الدخول عند مدخل الحديقة.


"غوا"

السياحة في الهند حيث يحلو السفاري
تقع "غوا" غربي الهند؛ تحدُّها ولاية "ماهاراشترا" إلى الشمال، و"كارناتاكا" إلى الشرق والجنوب، في حين أن بحر العرب يُشكِّل ساحلها الغربي. وهي أصغر ولاية في الهند لناحية المساحة، ورابع أصغر ولاية لناحية عدد السكَّان. "غوا" هي واحدة من أغنى ولايات الهند. يسيطر مناخ الرياح الموسمية الاستوائية في مايو/أيار عليها، إذ تصل درجات الحرارة إلى 35 درجة مئوية، مع رطوبة عالية. وهناك، ينصح المسافرون العرب بتذوُّق مجموعة مُختارة من الأطباق الهنديةَّ والصينيَّة والعالميّة.

"هامبي"

السياحة في الهند حيث يحلو السفاري
"هامبي" قرية تقع في شمال ولاية "كارناتاكا" الهنديَّة، وتبعد 350 كيلومترًا من مدينة "بانغلور"، وتُحيط بها التلال الشاهقة والوديان الخصبة، وتحضن أكثر من 500 قطعة أثريَّة. لكن، لا يبدو موسم الصيف مناسبًا لزيارة "هامبي"، علمًا أنَّ هذا الموسم يمتدُّ من مارس/آذار حتَّى مايو/أيار، حيث تصل الحرارة إلى 40 درجة مئوية. بالمقابل، تهبُّ رياح موسميَّة في الشتاء، إذ تنخفض درجة الحرارة، ما يُشكّل موعدًا مثاليًّا لمشاهدة المعالم السياحية واستكشاف الأماكن التاريخيَّة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق