فوائد جوزة الطيب في إحراق الدهون

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

فوائد جوزة الطيب كثيرة؛ هي تحتوي على العديد من الفيتامينات والعناصر الغذائية القيِّمة للصحَّة، كما تُساعد في خسارة الوزن الزائد، وتفتِّت الدهون الصعبة في الجسم بطريقة سريعة وفعَّالة. وتشمل فوائد جوزة الطيب في خسارة الوزن وإحراق الدهون:

فوائد جوزة الطيب في إحراق الدهون

تُساعد جوزة الطيب في عمليَّة الهضم؛ لأنها تحتوي على الألياف، ما يُعزِّز إفراز العاصرات الهضمية، وبالتالي يُساعد في خسارة الوزن.
تحتوي جوزة الطيب على البوتاسيوم الهام للجسم، البوتاسيوم الذي يُساعد في امتصاص المكوِّنات الغذائية بشكل سريع، ما يُساهم في عمليَّة إحراق الدهون.
تحتوي جوزة الطيب أيضًا، على مكوِّنات طبيعية مُساعدة في عمليَّة التخسيس، ما يُنظِّف الجسم من السموم العضوية والدهون بشكل سريع.

فوائد جوزة الطيب الصحية
تحتوي جوزة الطيب على مجموعةٍ من المركبات النباتية والفيتامينات والعناصر الغذائية التى تُحافظ على صحَّة الجسم، ما يقيه من مجموعة من الأمراض، وفق الآتي:   
تُعالج الاكتئاب والقلق النفسي.
تُحسِّن إفراز خلايا الدم الحمر، لأنَّها تحتوي على نسبة عالية من الحديد.
تُحافظ على انتظام ضغط الدم، لأنَّها تحتوي على نسبة من النحاس والبوتاسيوم.
تقي من الإصابة بالسرطان، لأنَّها تحتوي على مواد مضادة للأكسدة.
تُعالج التهابات اللثَّة، وتقتل البكتيريا داخل الفم، لاحتوائها على مواد مضادة للجراثيم، مُحاربةً بذا رائحة الفم الكريهة.
تُخفِّف من التوتر؛ لأنَّها تحتوي على نسبة عالية من الماغنسيوم.
تُعالج مشكلات جهاز الهضم، كالتهابات المعدة وعسر الهضم.
تُعالج السعال ونزلات البرد.

فوائد جوزة الطيب في إحراق الدهون

مشروب جوزة الطيب للتخسيس
• المكوِّنات: كوب من الحليب وملعقة صغيرة من العسل و1/8 ملعقة من مسحوق جوزة الطيب.
• طريقة التحضير: يُسخَّن الحليب جيِّدًا، فيُضاف العسل إليه، مع التحريك. ثمَّ، يوضح مسحوق جوزة الطيب، مع التقليب. 

فوائد جوزة الطيب في إحراق الدهون

نصائح عند تناول مشروب جوزة الطيب
يُشرب قبل النوم، لاحتوائه على مكوِّنات مهدئة ومساعدة في الدخول في النوم.

يُشرب لأسبوعين متواصلين، على أن يرافق هذا المشروب نظام رجيم غذائيّ صحيّ لا يُثقل الجسم بالدهون المشبّعة.
ترجع فاعليَّة مشروب جوزة الطيب إلى مكوِّناته من المغنيزيوم، الذي يُحفِّز على إفراز مادة السيروتونين، وإلى الدور الفعَّال الذي يقوم به لتعزيز عمليَّة الأيض المُساهِمة في إحراق الدهون الزائدة عن حاجة الجسم. أمَّا الحليب الذي يُضاف إلى هذا المشروب، فيحتوي على التربتوفان، الحمض الأمينيّ الذي يُساعد في النوم، كما أنّه يحول دون أن يُخزِّن الجسم الدهون.

أخبار ذات صلة

0 تعليق