المأكولات البحرية تؤخر الشيخوخة وفق دراسة علمية جديدة

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ليس بجديد القول إنّ تناول المأكولات البحرية رائع لصحة الجسم، لكن، ووفقًا لدراسة أمريكية جديدة، فإنّ المأكولات البحرية تساعدنا كذلك على التقدم في السن بصحة أفضل.


السلطعون والقريدس، والمحار والروبيان، وحلزون البحر وجراد البحر... من المأكولات التي توضع على موائد الأعياد والمناسبات، في حين يجب الاستمتاع بها طيلة أيام السنة للحصول على فوائدها الرائعة.
وبحسب دراسة حديثة أجرتها جامعة "توفتس" Tufts في الولايات المتحدة الأمريكية، ونُشرت في المجلة الطبية البريطانية The British Medical Journal فإنَّ المأكولات البحرية ستكون رائعة لكبار السن، حيث إنها تساعد على الوصول إلى مرحلة الشيخوخة بصحة جيدة.
ولكي يتوصلوا إلى هذا الاستنتاج، عمل الباحثون الأمريكيون على حوالى 2622 متطوعًا بين الأعوام 1992 وحتى 2015. وعند نهاية الدراسة كان متوسط سنّ المشاركين حوالى 74 عامًا، بينما كانت المجموعة تتكون من أكثر من نسبة 63 في المئة منها من النساء.

 

 

 

والنتيجة؟ بعد نهاية فترة الملاحظة أثبت الباحثون أنَّ كبار السن ممّن استهلكوا المأكولات البحرية بشكل منتظم، كانوا في المتوسط أقل عرضة لمخاطر "الشيخوخة السيّئة"، بنسبة 24 في المئة – أي بعبارة أخرى أقل عرضة للإصابة بالأمراض المزمنة (مثل أمراض القلب والأوعية الدموية)، أو التراجع المعرفي والإدراكي المبكّر.


المحار والقشريات و"التقدم في السن بشكل جيد"
السرّ في ذلك بطبيعة الحال هو الأوميغا3: هذه الأحماض الدهنية الجيدة المتعددة غير المشبّعة، لها فوائدة عديدة سواء على الصحة أو على عافية الجسم بشكل عام، فهي تسمح وفقًا للباحثين بتنظيم ضغط الدم وإيقاع القلب، وردود الفعل ضد الالتهابات.
وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم بها الباحثون بتسليط الضوء على المأكولات البحرية، ففي أيار/مايو 2016، أبرزت دراسة أجراها المركز الطبي في جامعة "راش" Rush في أمريكا، بالاشتراك مع جامعة "واغينينغن" Wageningen في هولندا، فوائد المأكولات البحرية في محاربة التراجع المعرفي والإدراكي.
وفي أيلول/ سبتمبر 2105، أظهرت دراسة صينية أنَّ النظام الغذائي الغني بالأطعمة البحرية يحمي ضد الاكتئاب.

فكّروا منذ الآن إذًا، بتناول المأكولات البحرية بوتيرة يومية أو أسبوعية على أبعد تقدير.

أخبار ذات صلة

0 تعليق